عمار عمروسية: ابن شقيقتي يعاني من مرض نفساني

قال النائب في مجلس نواب الشعب، عمار عمروسية، إن ابن شقيقته الذي تم إيقافه من قبل أعوان إقليم الأمن الوطني بسوسة، يعاني من مرض نفسي ناجم عن التعذيب الذي تعرض له على يد أعوان الأمن خلال أحداث الثورة.

وأكد عمروسية، في حوار اذاعي، اليوم الثلاثاء، أن إطلاق سراحه جاء بعد تدخل طبيبه الذي أثبت معاناته من مرض نفساني، نافيا أن يكون قد قام بالتدخل من أجل إطلاق سراحه عكس ما ذكرته النقابة الأمنية.

وأوضح أن ابن شقيقته، فاروق عمروسية، تم إيقافه أثناء أحداث ثورة 2011، وغادر في حالة نفسية سيئة، اضطرته للإقامة لفترة في مستشفى الرازي للأمراض النفسية، مشيرا إلى أن قوات الأمن هي من بادرت بالإعتداء على ابن شقيقته وهو ما دفعه للدفاع عن نفسه، وفق تأكيده.