الجيش اللبناني: تحرير أكثر من 80% من أراضٍ سيطر عليها داعش

سيطر الجيش اللبناني حتى اليوم الثاني من المعارك مع مسلحي تنظيم داعش الإرهابي في منطقة جرود القاع ورأس بعلبك والفاكهة في إطار عملية “فجر الجرود” على 80 كيلومتر مربع من أصل 120 كيلومترا كان التنظيم يحتلها.

وأعلن العقيد فادي أبو عيد في مؤتمر صحافي عصر اليوم الأحد، من وزارة الدفاع، عرض فيه نتائج اليوم الثاني للمعارك التي يخوضها الجيش تحت عنوان “فجر الجرود” ضد مسلحي تنظيم داعش الارهابي في منطقة جرود القاع ورأس بعلبك والفاكهة، أنه “تم اليوم تحرير 30 كيلومترا مربعاً إضافة إلى 30 كيلومترا مربعاً كان قد تم تحريرها أمس، والتي كان قد سبقها في المرحلة التحضيرية لمعركة “فجر الجرود” تحرير 20 كيلومترا مربعاً”.

وقال: “بذلك تكون المساحة التي سيطر عليها الجيش قد بلغت 80 كيلومترا مربعا من أصل 120”.

وتابع أنه “تم اليوم تدمير 12 مركزاً للإرهابيين، تحتوي على مغاور وأنفاق، كما تم ضبط أسلحة وذخائر وتفجير سيارة ودراجة نارية مفخختين كانتا تقلان انتحاريين”.

وذكر أن “وحدات الجيش تواصل تقدمها تحت غطاء جوي ومدفعي مكثف، كما ان وحدات مختصة تقوم بتنظيف الالغام المزروعة”.

وكشف عن استقدام تعزيزات إضافية” لحسم المعركة بأسرع وقت ممكن”، مؤكداً وجود “حالات فرار في صفوف تنظيم داعش”.

وأعلن العقيد أبو عيد “عن سقوط 3 قتلى للجيش وجريح حالته حرجة”.

وكرر نفيه وجود تنسيق مع أي من “حزب الله” والجيش السوري.