الفلبين : الشرطة تقتل 80 شخصا في حربها على المخدرات

صرحت مصادر إعلامية اليوم الجمعة 18 أوت 2017، أن الشرطة الفلبينية تمكنت من القضاء على ما لا يقل عن 13 شخصا في الليلة الثالثة من التصعيد في الحرب التي يشنها الرئيس رودريجو دوتيرتي ضد المخدرات والجريمة، لتصل حصيلة القتلى الى 80 مجرما خلال هذا الاسبوع.

وقتل 67 شخصا في وقت سابق هذا الأسبوع واعتقل أكثر من 200 في مانيلا والمناطق المتاخمة للعاصمة الفلبينية فيما وصفته الشرطة بأنه مسعى للحد من المخدرات والجريمة في الشوارع.

وأثارت زيادة حالات القتل إدانة نائبة الرئيس ليني روبريدو التي تنتمي لحزب معارض لدوتيرتي. وروبريدو منتقدة دائمة للحملة التي قتل فيها آلاف الفلبينيين وسببت قلقا دوليا منذ تولي دوتيرتي السلطة قبل عام ووصفتها بأنها “أمر ينبغي الغضب بشأنه”.

وصرح رئيس البلاد رودريجو دوتيرتي هذا الأسبوع أنه بارك التصعيد قائلا إن من الجيد مقتل 32 مجرما في منطقة شمالي مانيلا وأضاف “لنقتل 32 آخرين يوميا. فربما نتمكن من الحد مما يضعف هذا البلد”.

وأكد دوتيرتي أمس الخميس على أنه لن يعفو فحسب عن الضباط الذين قتلوا مرتكبي الجرائم المتعلقة بالمخدرات بل سيقوم بترقيتهم.