جامعة الزيتونة : تغيير قانون الإرث في تونس يحدث اضطرابا والزواج من غير المسلم حرام

دعـا مجلس جامعة الزيتونة وأساتذتها، في بيان رسمي اليوم الخميس 17 أوت 2017، رئيس الجمهورية إلى ضرورة استشارة ذوي التخصص الشرعي في مسألتي المساواة بين المرأة والرجل في الميراث وزواج المسلمة بغير المسلم.

كما طالبت مفتي الجمهورية بإصدار حكم شرعي في الغرض.

وأكّد المجلس المبادرة تتعارض مع أحكام الدستور ومبادئه وفصله الأول والسادس وغيرهما، مبينا أن قانون الإرث في مجلة الأحوال الشخصية التونسيّة مبني على الفقه الإسلامي وتغيير بعض أحكامه يحدث اضطرابا يؤدي إلى هدم المنظومة القانونية بما فيها منظومة الأسرة والأحوال الشخصية مما يؤسس إلى مزيد الفردانية ويعمق النزاع الأسري.

أما في خصوص زواج المسلمة بغير المسلم، فبيّنت هيئة الجامعة أن الإجماع العام اجتمع على تحر҅يمه وهو حكم استقرت عليه الفتاوي في بلدنا قد҅يما وحديثا.