62 بالمئة من الفرنسيين غير راضين عن أداء ايمانويل ماكرون

نشر مركز “هاريس التفاعلي” استطلاعا اليوم الاربعاء 16 أوت 2017، أفاد أن نسبة 62 بالمئة من الفرنسيين غير راضين عن أداء الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في الاشهر الثلاثة الأولى من ولايته التي تستمر خمس سنوات وفي المقابل ابدى 37 بالمئة ممن شملهم الاستطلاع رضاهم عن ماكرون.

وبين الاستطلاع أن الاكثر استياء هم مناصرو الجبهة الوطنية (اليمين المتطرف،94%) والحزب الشيوعي وفرنسا المتمردة (اليسار الراديكالي، 87%)، وبدرجة اقل حزب الجمهوريين (يمين،75%) والحزب الاشتراكي (يسار،57%). اما حزب الرئيس “الجمهورية الى الامام” فقد بلغت نسبة الاستياء بين مناصريه 11 بالمئة.

وصنفت غالبية الفرنسيين الاصلاحات التي تطرحها ادارة ماكرون بحسب الاولوية، أين حل اصلاح النظام التعليمي في المرتبة الاولى (76%) امام اخلاقيات الحياة العامة (74%) ثم توحيد انظمة التقاعد (72%) ثم اصلاح قانون العمل (56%)، بحسب الاستطلاع الذي اجراه المركز لمصلحة موقع التوظيف ”انديد”.

وابدى 46% ممن شملهم الاستطلاع تأييدهم لاصلاح قانون العمل مقابل 52% ابدوا معارضتهم. وتعارض غالبية من الفرنسيين (63%) اجراء الاصلاحات بواسطة مراسيم فيما يؤيد ذلك 35 بالمئة منهم.

وفي ما يتعلق بالتوظيف، حظيت مكافحة البطالة لدى الشباب بالاولوية مع 93% امام تبسيط آلية التوظيف للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة (91%).

وأجري هذا الاستطلاع عبر شبكة الانترنت بين 8 و10 أوت بمشاركة 994 شخصا لا تقل اعمارهم عن 18 عاما، بحسب آلية الحصص، مع هامش خطأ يراوح بين 1