صينية تربح قضية ضد الحكومة الأمريكية وتحصل على 460 ألف دولار !

حكمت محكمة أمريكية بمبلغ قدره 460 ألف دولار، لفائدة امرأة صينية بعد أن رفعت دعوى قضائية ضد الحكومة الأمريكية لتعرضها للضرب بوحشية واعتقالها من قبل حرس الحدود خلال زيارة إلى شلالات نياغارا.

وكانت سيدة الأعمال الصينية ومعلمة البيانو من تيانجين، تشاو يان، تزور شلالات نياغارا في عام 2004، وجاءت زيارتها إلى هذه الوجهة السياحية الأكثر شعبية في الولايات المتحدة، عقب حصولها على تأشيرة عمل لدراسة سوق الخشب في ولاية بنسلفانيا.

وبدأت الحادثة عندما قامت تشاو، البالغة من العمر 38 عاما، برفقة امرأتين أخريين، بعبور محطة تفتيش على جسر “رينبو”، حيث المعبر الحدودي بين الولايات المتحدة وكندا، دون الانصياع للأوامر.

واعتقد ضابط الجمارك عن طريق الخطأ أن السائحات الصينيات كن ممن يشتبه بهم في تهريب المخدرات، وقاموا باحتجازهن على الفور الذي قام لاحقا بالاعتداء على تشاو ووضع ركبته على ظهرها ودفع رأسها نحو الرصيف، بحسب ما ذكره المدعون العامون، كما تعرضت تشاو للرش برذاذ الفلفل.

ونشرت صورة تشاو على مواقع الانترنت، اثر الحادث، حيث يظهر وجهها مغطى بالكدمات ومتورما، وهو ما أثار موجة من الغضب في الصين.

وفي محاكمة أولى جرت عام 2015، ادعت السلطات الأمريكية أن إصابات تشاو كانت نتيجة للخطأ الذي ارتكبته عند الركض هربا من الضابط، ومن ثم ركلته وأصابته بخدوش قبل وصول ضابطين آخرين ساعدا في إلقاء القبض عليها، لكن تشاو أكدت أنها ركضت بسبب خوفها من الضابط.