عضو بمجلس استشاري تابع لترامب يستقيل بسبب العنصرية

قدم اليوم الاثنين 14 أوت 2017، كينيث فرايزر، المدير التنفيذي لشركة “ميرك أند كو” لصناعة الأدوية استقالته من مجلس الصناعة الأمريكي الاستشاري، وذلك احتجاجا على الأحداث التي تعيشها مدينة تشارلوتسفيل في ولاية فرجينيا الأمريكية.

وأكد فرايزر في بيان له، انتقد فيه كيفية تعامل السلطات الأمريكية مع هذه الأحداث، أنه يجب على زعماء أمريكا احترام قيم شعبهم الجمهورية ورفض جميع أشكال الحقد والتعصب الأعمى والشعور بتفوق عرق على آخر، مشددا على أن هذا الأسلوب يتناقض تماما مع المثل الأمريكية التي تعتمد على مبدأ المساواة بين الناس.

من جهته، نشر الرئيس الأمريكي تغريدة على حسابه على توير ساخرا من فرايزر كتب فيها ” بعد خروجه من المجلس الاستشاري سيتاح لرئيس الشركة المزيد من الوقت لخفض الأسعار الباهظة للغاية لأدوية الشركة!”.

يشار إلى أن هذه الاستقالة لا تعتبر الأولى من نوعها بين اعضاء فريق إدارة ترامب منذ توليه منصب الحكم في جانفي الفارط.