حرائق الغابات تشرد الألاف في اليونان

تسببت حرائق الغابات شمال شرقي العاصمة اليونانية أثينا، اليوم الإثنين، في هروب آلاف المواطنين الذين كانوا يقضون إجازاتهم في المنطقة.

ونقل موقع صحيفة “ekathimerini” اليونانية عن المتحدث باسم خدمة الإطفاء، ستافرولا ماليري قوله إن قوات الطوارئ استخدمت مكبرات الصوت، إضافة إلى الإعلانات التلفزيونية والإذاعية لحث سكان منطقة كالاموس على مغادرة منازلهم.

وأضاف أن “النيران التي طالت عشرات المباني السكنية شردت آلاف السكان”، دون الإشارة إلى سقوط ضحايا.

وأوضح أن “التغيرات المستمرة في اتجاه الرياح تعيق جهود رجال الإطفاء”.

فيما أكدت السلطات أن إجراء التقييم النهائي للخسائر لم يتم بعد، لأن العديد من منازل المنطقة تقع في أماكن نائية.

وفي السياق نفسه، دعا رئيس الوزراء اليوناني ألكسيس تسيبراس جميع الهيئات الحكومية إلى المشاركة في بذل الجهود لمكافحة الحرائق.