مغتربون مصريون يحيون ذكرى فض “رابعة” في نيويورك

أحيا مغتربون مصريون في نيويورك، الاثنين، الذكرى الرابعة لأحداث فض اعتصام ميداني “رابعة العدوية”، و “النهضة” التي راح ضحيتها المئات من المناهضين للانقلاب العسكري في مصر.

وتجمع المغتربون المصريون في ميدان تايمز للمشاركة في الفعالية التي نظمت بمبادرة من منظمة “مصريون أمريكيون من أجل الحرية والعدالة”.

ورفع المشاركون لافتات رسم عليها إشارات رابعة، وكتب فيها شعارات موجهة للشعب الأمريكي منها، “اتركوا دعم الانقلاب العسكري في مصر، هل تعلمون أن ضرائبكم تموّل الدكتاتورية في مصر؟”، و “نرفض دكتاتورية عبدالفتاح السيسي زعيم الانقلاب غير الشرعي وغير القانوني”.

وردد المشاركون هتافات من قبيل “السيسي وداعش شئ واحد”، و “الجنرال العسكري مجرم حرب”، و “نريد ديمقراطية كفى للنفاق”، و “محمد مرسي هو الرئيس الشرعي لمصر”.

وتحل، اليوم الإثنين، الذكرى الرابعة لأحداث فض اعتصامي ميداني “رابعة” و”النهضة”.

وفي 14 أغسطس/آب 2013، فضت قوات من الجيش والشرطة المصرية اعتصامي أنصار مرسي في ميداني “رابعة العدوية” و”نهضة مصر” بالقاهرة الكبرى.

وأسفرت عملية الفض عن سقوط 632 قتيلا، منهم 8 شرطيين، حسب “المجلس القومي لحقوق الإنسان” (حكومي)، في الوقت الذي قالت منظمات حقوقية محلية ودولية (غير رسمية) إن أعداد القتلى تجاوزت الألف.