محسن مرزوق : المسار في تونس ليس جاهزا لإجراء الانتخابات البلدية في موعدها المحدد

اعتبر الأمين العام لـ “حركة مشروع تونس “، محسن مرزوق، ان المسار في تونس ليس جاهزا لإجراء الانتخابات البلدية في موعدها المحدد باعتبار ان تسجيل الناخبين كان في غير موعده وان نصاب الهيئة المستقلة للانتخابات لم يكتمل بعد فضلا عن الضبابية وغياب الحوار والدقة حول مجلة الجماعات المحلية ودور البلديات” متوقعا ان نسبة العزوف (عن التصويت) ستكون كبيرة جدا”، وفق تقديره.

واكد مرزوق في تصريح اعلامي لدى إشرافه على اجتماع شعبي انتظم مساء الجمعة في صفاقس ،بمناسبة الاحتفال بالعيد الوطني للمرأة والذكرى 61 لصدور مجلة الأحوال الشخصية، على انه ” رغم استعجال المسار الانتخابي فان حزبه جاهز لخوض هذا الاستحقاق الانتخابي وذلك عبر المشاركة بقائمات ائتلافية تضم كفاءات مستقلة وأحزابا مع دعمها بقائمات باسم حركة مشروع تونس وذلك لمقاومة “التشتت الانتخابي”، حسب تعبيره.

وبخصوص التصريح الأخير لرئيس حركة النهضة راشد الغنوشي والمتعلق بالترشح لانتخابات 2019، اعتبر أمين عام حركة مشروع تونس ان “هذا التصريح غير دستوري ولا علاقة له بالديمقراطية” بحسب توصيفه، داعيا الى ضرورة التفاف جميع الأطراف الفاعلة في تونس حول محاربة الفساد والتوازنات المالية وميزانية 2018 وحل القضايا الاقتصادية بدل الاهتمام بالقضايا الحزبية.

وفي موضوع آخر قال محسن مرزوق “ان المرأة التونسية قد حققت انتصارات هامة جدا بعد السنوات المظلمة والتهديدات التي أحدقت بها خلال سنتي 2012 و2013” ودعا الى ضرورة العمل على تفعيل الحقوق والمكتسبات التي تحصلت عليها التونسيات ومزيد الاهتمام بالمراة في الجهات الريفية المهمشة.