فيلم وثائقي لقناة الجزيرة يثير جنون وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية

تهديد للعائلات، إعتقالات عشوائية، سحب جنسيات وحجز للممتلكات، تعذيب ممنهج وإلغاء لكل ما له علاقة بحقوق الإنسان.. والسبب، التوقيع على “وثيقة الإصلاح” التي طالبت بإجراء تعديلات على الدستور الإماراتي وتنظيم إنتخابات برلمانية.
فيلم وثائقي بعنوان “إمارات الخوف”، عرضته قناة “الجزيرة” ضمن برنامج “للقصة بقية”، يوم أمس الإثنين، كشفت من خلاله قطرة من بحر ظلمات يعيشها إماراتيون كل ذنبهم أنهم دعوا إلى تكريس حرية الرأي والتعبير، فكوفئوا بالإختطاف والتعذيب النفسي والجسدي لسنوات طويلة، فضلا عن الإخفاء القسري في أماكن مجهولة، بعيدة جدا، لا حق حتى للمنظمات الحقوقية في زيارتها وتوثيق مآس تخفيها عمارات دبي الشاهقة وبنيتها التحتية الفخمة.