اتفاق على تفعيل 30 % من قرارات الحكومة لفائدة تطاوين

أكد عماد الحمامي، وزير التكوين المهني والتشغيل ورئيس اللجنة العليا لمتابعة تنفيذ القرارات التي أعلن عنها رئيس الحكومة لفائدة ولاية تطاوين ، اليوم الاثنين 7 أوت 2017 ، أنه تم الاتفاق على تفعيل  300 بالمائة من قرارات رئيس الحكومة يوسف الشاهد لفائدة الولاية في آجالها المحددة في انتظار تفعيل بقية القرارات.

وأوضح عماد الحمامي قبيل انطلاق الاجتماع الدوري للجنة العليا لمتابعة تنفيذ القرارات التي أعلن عنها رئيس الحكومة لفائدة ولاية تطاوين يوم 27 أفريل الماضي انه سيتم التركيز خلال هذا الاجتماع بالخصوص على محور حصة سبتمبر المتعلقة بتشغيل 150 شابا في الشركات والخدمات البترولية فضلا عن تدارس تفعيل القرارات الخاصة بمجالات الصحة و الفلاحة والتجهيز.
وأضاف انه سيقع التعرض خلال هذا الاجتماع ايضا الى تحديد موعد نتائج مناظرة انتداب 1500 من شباب تطاوين منهم 300 من الاطارات و 1200 من الاعوان في شركة البيئة والبستنة فضلا عن تدارس مستوى تقدم  عملية التشغيل في اطار عقد الكرامة.
كما اكد انه تم قطع أشواط هامة في حلحة ملف تطاوين، مشددا على انه من المنتظر اتخاذ قرارات هامة لصالح الجهة في اطار ضمان حق الجهات الداخلية في التشغيل والتنمية وتمتيعها بالتمييز الايجابي .
وللاشارة حضر هذا الاجتماع عدد من ممثلي شباب تطاوين و والي الجهة وأعضاء مجلس نواب الشعب عن ولاية تطاوين وممثلو الاتحاد العام التونسي للشغل والاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية والاتحاد الجهوي للفلاحة والصيد البحري والمؤسسة التونسية للخدمات البترولية والفرع الجهوي لمنظمة “كونكت” ومختلف الاطراف المعنية بهذا الملف.