“معتصمو الصمود” يلوحون بإضراب جوع وحشي في شارع بورقيبة

قرّر المشاركون في اعتصام الصمود أو ما يعرف بـ”مجموعة الـ17″ اللاجئون داخل مقر الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان مغادرة مقر الرابطة، ممهلين الحكومة 244 ساعة لـ”تالتجاوب الجدي مع مطالبهم”.

وهددت المجموعة في بيان لها بتحويل الاعتصام إلى شارع الحبيب بورقيبة والدخول في إضراب جوع وحشي، محملة السلطة مسؤولية أي ضرر يلحق بالمعتصمين.

يشار إلى أن معتصمي الصمود كانوا قد نفذوا يوم 5 ماي 2017 إضراب جوع مفتوح بمقر معتمدية منزل بوزيان من ولاية سيدي بوزيد استمر إلى غاية يوم 1 جويلية الماضي، تلاه إضراب جوع وحشي.

وكانت المجموعة المذكورة قد نضمت يوم 19 جويلية الماضي، مسيرة انطلقت من أمام مقر معتمدية منزل بوزيان في اتجاه العاصمة سيرا على الإقدام للمطالبة بالتشغيل، وصلت إلى تونس العاصمة يوم 21 جويلية 2017 أين نظم المعتصمون وقفة احتجاجية أمام مقر رئاسة الحكومة بالقصبة وأخرى أمام مقر مجلس نواب الشعب بباردو.