مسألة تعذيب الإرهابيين : إيمان الطريقي تتفق مع راضية النصراوي

أكّدت رئيسة المنظمة التونسيّة لمُناهضة التعذيب، راضية النصراوي، أنها ترفض تعذيب الإرهابيين خلال التحقيق معهم أو في مراكز الإيقاف والسجون، وذلك لأنّ التعذيب لن يُمكن من الوصول إلى الحقيقة والنتيجة المرجوة ذلك أنّ الإنسان عندما يُعذب يُمكنه أن يُقرّ بما لم يفعله وأن يُقحِمَ غيره في مواضيع لا علاقة له بها.

وقد عبّرت رئيس منظمة حرية وإنصاف إيمان الطريقي، اليوم الخميس 31 مارس 2016، في تدوينة لها على الفايسبوك، عن اِتفاقها الكلي مع راضية النصراوي، حيث أنّها أشارت إلى أنّ حقوق الانسان مبادئ أو لا تكون وأنّه لا يوجد أي قانون في هذا العالم يُبرّر التعذيب، مُتسائلة “لماذا تريدون منا أن نُبرّره و نصمت عنه ؟”.