تحطم مروحية للجيش الأمريكى على متنها 26 شخصا قبالة السواحل الأسترالية

تحطمت مروحية للجيش الأمريكى اليوم السبت، قبالة ساحل “كوينزلاند” الأسترالى، وانطلقت عمليات بحث عن المفقودين ممن كانوا على متنها.

وأشارت صحيفة (سيدنى مورنينج هيرالد) الأسترالية ، إلى أن المروحية كان على متنها 26 شخصا من البحرية الأمريكية (المارينز) عندما تحطمت أثناء محاولتها الهبوط، بينما مازال هناك 3 أشخاص مفقودين.

وأفاد مكتب العلاقات العامة لقوات المارينز الأمريكية – فى بيان نقلته الصحيفة – بوقوع “حادث”، مشيرا إلى أن “سلاح المارينز الأمريكى يؤكد وجود مهمة بحث وإنقاذ جارية عن أفراد بالخدمة منخرطين فى حادث (مروحية) إم فى-22 على الساحل الشرقى لأستراليا”.

وأضاف البيان أن “سفنا وقوارب صغيرة ومروحية من وحدة الاستطلاع 31 التابعة للمارينز بجانب وحدة مجموعة بونهوم ريتشارد الاستطلاعية تنفذ عمليات البحث والإنقاذ”.وتابع البيان: “سنزودكم بالمزيد من التفاصيل بمجرد أن تتاح”.

يأتى الحادث بعد أسابيع من تحطمت طائرة شحن تابعة للمارينز فى نهر المسيسبى بالولايات المتحدة؛ ما أسفر عن مقتل 15 من أفراد الماينز والبحرية ممن كانوا على متنها.

وأعرب مسؤولون أمريكيون عن مخاوفهم حيال عدم قدرة نحو 70% من مقاتلات المارينز على التحليق نظرا لوجود عجز فى قطع الغيار وخفض ساعات الطيران بعد سنوات من تخفيضات فى الميزانية.