خميس الجهيناوي يُسلّم الرّئيس المورتاني رسالة خطيّة من رئيس الجمهورية

اِستقبل الرّئيس الموريتاني، محمّد بن عبد العزيز، اليوم، بالقصر الجمهوري بنواكشوط، خميّس الجهيناوي، وزير الشّؤون الخارجيّة والمبعوث الخاصّ لرئيس الجمهوريّة ، الباجي قايد السبسي.

وبهذه المناسبة سلّم وزير الشّؤون الخارجيّة رسالة خطّية من رئيس الجمهوريّة إلى نظيره الموريتاني، مُبلغا إيّاه تحيّاته الأخويّة وحرصه الدّائم على تعزيز العلاقات الأخويّة العريقة والمتميّزة بين تونس وموريتانيا ودفع التّعاون الثنائي بين البلدين والارتقاء به إلى أعلى المراتب لما فيه مصلحة الشّعبين الشّقيقين.

ومن جهته، رحّب الرّئيس الموريتاني بوزير الشّؤون الخارجيّة والمبعوث الخاصّ لرئيس الجمهوريّة وأثنى على الطّابع المتميّز للعلاقات التّونسيّة الموريتانيّة وما يجمع البلدين والشّعبين الشّقيقين من عُرى الأخوّة والتّضامن، مؤكّدا حرصه على مزيد تنمية هذه العلاقات وتطويرها في الاتّجاه المُثمر والبنّاء الذي يحقّق النّفع المشترك بين البلدين.

وحمّل الرّئيس الموريتاني خميس الجهيناوي تحيّاته الأخويّة إلى رئيس الجمهوريّة وتمنّياته بالأمن والاستقرار والازدهار لتونس والشّعب التّونسي، في حين ومن جهة أخرى، كانت للوزير جلسة محادثات مع أسلكو ولد أحمد إيزيد بيه، وزير الشّؤون الخارجيّة والتّعاون الموريتاني وتناولت المحادثات العلاقات الثنائيّة بين البلدين وسبل مزيد دعمها وتطويرها في شتّى المجالات، ومتابعة نتائج وتوصيات الدّورة السّابعة عشرة للجنة الكبرى المشتركة التّونسيّة الموريتانيّة، بالإضافة إلى المواضيع الإقليميّة والدّوليّة ذات الاهتمام المشترك.