باجة : السيطرة على ما يناهز كيلومترين من النيران بنفزة

تمت حوالي الساعة التاسعة من مساء امس الأربعاء، السيطرة على حوالي كلمترين من النيران المندلعة بجبل بالاحرش بالعواينية بنفزة من ولاية باجة، على الحدود مع ولاية بنزرت. ولم يتم بعد حصر الخسائر في الغطاء الغابي التي وصفتها مختلف الأطراف بالهامة والتي فاقت 40 هكتارا.

وقد بذلت وحدات الحماية المدنية جهودا كبيرة لمنع تضرر السكان والمساكن بالعواينية من النيران.

ووجدت صعوبة كبيرة فى إطفاء الحرائق، خاصة مع هبوب الرياح وقد تم استعمال تجهيزات وشاحنات الإطفاء بالجهة وبالمصالح المركزية للحماية المدنية، إضافة إلى استعمال تجهيزات مصالح الغابات والجيش الوطني.

وقد أكد والي باجة، حسين الحامدي لوكالة تونس إفريقيا للأنباء أنه يمكن اعتبار الخطر قد زال على السكان وأنه تجري لغاية هذا المساء معالجة بؤر صغيرة من النيران والتأهب لبؤر قد تشتعل من جديد، مبينا أن الخسائر تعتبر هامة بالغطاء الغابي، لكن لم تسجل أية خسائر بشرية أو فى الثروة الحيوانية، بفضل الجهود الكبيرة لعناصر الحماية المدنية الذين استعملوا كل الوسائل لإطفاء النيران.

وكانت اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث بباجة قد اتخذت قرارا بإجلاء 15 عائلة بدوار العواينية وتم نقل ماشيتهم وحيواناتهم إلى مناطق آمنة، مع نصحهم بالإبتعاد عن منطقة الخطر وقد خصصت مراكز إيواء لفائدتهم.

يذكر أن مصالح الحماية المدنية والغابات والجيش الوطني فى حالة تأهب قصوى منذ صباح اليوم الأربعاء، بعد اشتعال النيران بجبل حدادة بسجنان من ولاية بنزرت، على الحدود مع معتمدية نفزة، غير أن النيران كانت قوية جدا وانتقلت إلى الضفة المقابلة بمعتمدية نفزة.

وقد تجاوزت الخسائر فى الغطاء الغابي بباجة خلال الأيام القليلة الماضية 140 هكتارا، بعد سلسلة الحرائق التى نشبت خاصة بنفزة وباجة الشمالية وباجة الجنوبية والتى فاق عددها 40 حريقا. .

وكانت ولاية باجة شهدت في الأيام القليلة الماضية، نشوب قرابة 40 حريقا أتت على أكثر من مائة هكتار من الأشجار الغابية.