وزير الخارجية القطري يعلق على مصافحة وزيري الخارجية السعودي والإيراني في ظل أزمة الخليج

أكّد وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، اليوم الأربعاء 2 أوت 2017، تعليقا على ‘مصافحة وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف لنظيره السعودي عادل الجبير أمس الثلاثاء في اسطنبول، أنها شأن داخلي وأنّ قطر لا تتدخل في هذه الأمور.

وأوضحت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن موقف وزير الخارجية القطري جاء اثر مباحثات اجراها مع نظيره الايطالي في الدوحة، حيث تطرق إلى ازمة قطر ودول الحصار قائلا: “إنّ ما صدر عن دول الحصار في المنامة لا يبطن نوايا حسنة لحل هذه الأزمة.

وقال الوزير القطري: “ننادي بالحوار منذ بداية الأزمة عبر الوساطة الكويتية ولم نضع أي شروط”، مضيفا أنّ “قطر أكدت مرارا على رغبتها بالحوار وعلى دعمها للوساطة الكويتية، قطر لم تضع شروطا للحوار لكنها طالبت بالتراجع عن إجراءات الحصار”.

وشدد وزير الخارجية القطري على أنّ الأزمة تكشف عن سوء نية دول الحصار وان اجتماع المنامة كشف عن تناقضات لدى دول الحصار.

وأفاد بأنّ الدوحة أبرمت صفقة لشراء 7 قطع بحرية إيطالية.