هذا ما أقره اجتماع مكتب مجلس نواب الشعب…

أشرف رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر اليوم الخميس على اجتماع مكتب المجلس.

وتداول المكتب في بداية أشغاله حول الوضع الأمني العام بالبلاد، واستعرض بعض المستجدات في عدد من الجهات، مؤكّدا ما يتطلّبه الوضع من مزيد التأهّب واليقظة حفاظا على استقرار البلاد وأمنها .

كما نظر المكتب في تقارير اللجان الجاهزة بخصوص مشروع القانون المتعلق بإحداث تعاونية أعوان وزارة الداخلية والجماعات المحلية والمؤسسات العمومية ذات الصبغة الإدارية الخاضعة لإشرافها من غير أسلاك قوات الأمن الداخلي، ومشروع القانون المتعلق بإحداث تعاونية أعوان وزارة الدفاع الوطني والمؤسسات العمومية الخاضعة لإشرافها من غير العسكريين، ومشروع القانون المتعلق بمراكز تكوين وإعداد رياضي النخبة، وقرّر برمجتها في جدول أعمال الجلسة العامة المزمع عقدها يوم الثلاثاء 5 أفريل.

ثم تناول المكتب بالنظر رزنامة عمل المجلس خلال شهر أفريل القادم من حيث اجتماعات المكتب واللجان والجلسات العامة التي ستخصص للنظر في مشاريع القوانين ذات الأولوية والمتعلقة بضبط النظام الأساسي للبنك المركزي، وبمجلة الإجراءات الجماعية، وبالبنوك والمؤسّسات المالية.

كما اطلع المكتب على مقترح تنقيح النظام الداخلي للمجلس فيما يتعلق بالاقتطاع من اجل الغياب، وقرر إحالته على لجنة النظام الداخلي والحصانة والقوانين البرلمانية والقوانين الانتخابية.

ونظر المكتب اثر ذلك في بعض الأسئلة الكتابية الموجهة إلى الحكومة.

وتداول في نهاية أشغاله في موضوع النشاط الخارجي للمجلس وخاصة ما يتعلّق منه بالزيارة التي سيؤدّيها رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر إلى الجزائر يومي 4 و5 افريل بدعوة من رئيس المجلس الشعبي الوطني الجزائري، إضافة إلى مشاركات المجلس في اجتماعات الهيئات والمنظمات البرلمانية الإقليمية والدولية