اندونيسيا واستراليا تستضيفان اجتماعا لمكافحة الارهاب

مانادو (اندونيسيا) (أ ف ب) – تستضيف اندونيسيا واستراليا السبت اجتماعا لمكافحة الارهاب يجري خلاله بحث تصاعد خطر المقاتلين الأجانب، في وقت تخوض الفيليبين معارك ضد مقاتلين موالين لتنظيم الدولة الاسلامية.

وتشارك في الاجتماع المنعقد ليوم واحد في شمال سلاويزي، ست دول هي ماليزيا والفيليبين ونيوزيلندا وبروناي.

ومن المقرر ان يناقش الوزراء التحديات التي يطرحها الارهاب المتنامي في جنوب شرق آسيا كما والمخاوف من سعي تنظيم الدولة الاسلامية الى اقامة خلافة في الفيليبين، حيث تتصدى القوات الحكومية لمقاتلين اسلاميين متحصنين في مدينة مرواي بجزيرة مينداناو في جنوب البلاد.

وصرح وزير الامن الاندونيسي ويرانتو ليل الجمعة عشية الاجتماع “آمل ان يفضي هذا الاجتماع إلى نتائج قيمة لنتمكن معا من التصدي للارهاب ولا سيما في مراوي”.

وتعاني اجزاء من جنوب شرق آسيا من تطرف اسلامي، كما ان مئات المتطرفين يتدفقون من المنطقة الى سوريا والعراق للانضمام الى تنظيم الدولة الاسلامية.