الإرهابي صلاح عبد السلام يطلب تسليمه للسلطات الفرنسية

طالب الإرهابي صلاح عبد السلام، الناجي الوحيد من منفّذي اعتداءات باريس في 13 نوفمبر الماضي والذي اعتقل في بروكسل يوم 18 مارس الجاري، بتسليمه لفرنسا “للتعاون مع السلطات الفرنسية”، وفق ما أعلن عنه اليوم الخميس محاميه.

ولم ينقل عبد السلام من زنزانته في سجن بروج (شمال غرب) لحضور جلسة أمام محكمة الاستئناف في بروكسل تخصص لدرس مذكرة الإيقاف الأوروبية التي أصدرتها فرنسا بحقه.

وقال المحامي سيدريك مواس للصحفيين “إن الجلسة أرجئت إلى الساعة (14,00 بتوقيت غرينتش) لإفساح المجال للمدعي قصد الاستماع إلى إفادته في السجن”.