تهم مليون و300 الف تونسي مهاجر بالخارج: عرض الاستراتيجية الوطنية للهجرة

عرضت وزارة الشؤون الاجتماعية، بالتعاون مع مختلف الهياكل المعنية بالهجرة من منظمات وطنية و دولية تعنى بالهجرة الى جانب الاتحاد العام التونسي للشغل و اتحاد الصناعة ووالتجارة و الصناعات التقليدية، اليوم الخميس 27 جويلية 2017, الاستراتيجية الوطنية للهجرة واللتي ستتوجه لمليون و 300 الف تونسي مهاجر بالخارج يمثلون 12% من مجموع السكان بتونس.

وتوجت هذه الاستراتيجية الوطنية للهجرة نقاشات سابقة انطلقت منذ سنة 2012 و هي وثيقة تنصهر فيها كل البرامج و السياسات الوطنية في علاقة بالهجرة.
ومن اهم اهدافها تعزيز الحوكمة الرشيدة في مجال ادارة الهجرة و التي ترمي الى ارساء ملاءمة مستمرة في مجال التصرف في مجال الهجرة بين مصالح و صلاحيات مختلف الوزارات و المؤسسات الوطنية و المجتمع المدني في تونس و في الخارج و غيرها من االهياكل الدولية المكلفة بالتعامل مع المسائل ذات الصلة بالهجرة.
كما تهدف إلى حماية حقوق و مصالح المهاجرين التونسيين و تعزيز العلاقة بينهم و بين تونس، إضافة إلى تعزيز مساهمة الهجرة في التنمية الاجتماعية و الاقتصادية على المستوى المحلي الجهوي و الوطني
الهدف الرابع التشجيع على الهجرة النظامية للتونسيين و منع الهجرة غير الشرعية.
الهدف الخامس و الاخير للاستراتيجية فيتمثل في حماية حقوق المهاجرين بما في ذلك العمال و طالبي االجوء و اللاجئين في تونس.
ونوهت لورينا لاندو رئيسة بعثة المنظمة الدولية للهجرة، في تصريحها لقناة نسمة، بهذه الاستراتيجية لاهتمامها لا فقط بالمهاجرين التونسيين بالخارج بل أيضا بالمهاجرين الى تونس.
و قد اكدت لورينا لاندو على سعي المنظمة لحماية حقوق المهاجرين التونسبين بالخارج لا سبما في مجال الصحة باعتبار تونس عصو في هذه المنظمة الدولية