بنتاغون: طائرتان صينيتان اعترضتا أمريكية بأسلوب “خارج عن المعهود”

قالت وزارة الدفاع الأمريكية “بنتاغون”، إن طائرة أمريكية اضطرت للمراوغة تجنبًا للاصطدام مع طائرتين صينيتين اعترضتاها أثناء مرورها فوق الأجواء الدولية بالقرب من شبه الجزيرة الكورية.

ووصف المتحدث باسم “بنتاغون” العقيد البحري جيف ديفيس، اليوم الإثنين، تصرف الطائرتين الصينيتين بأنه “خارج عن المعهود من إجراءات السلامة الطبيعية التي يتبعها الجيش الصيني”.

وتابع ديفيس، خلال الموجز الصحفي اليوم لبنتاغون، “هنالك عمليات اعتراض تحدث في الأجواء الدولية بشكل منتظم، ومعظمها يتم تنفيذه بطريقة آمنة، لكن تلك الواقعة استثناء غير طبيعي”.

وطبقًا لوزارة الدفاع الأمريكية فإن طائرة استطلاع طراز “اي بي-3″، التابعة للبحرية الأمريكية، كانت تحلق بين بحر الصين الشرقي والبحر الأصفر، غرب شبه الجزيرة الكورية، أمس الأحد، عندما قامت طائرتا “جي-10” باعتراضها عن طريق التحليق باتجاهها بسرعة كبيرة.

واضطر الطيار الأمريكي إلى المراوغة لتجنب الاصطدام بهما.

ولم يصدر أي تعليق فوري من الجانب الصيني حول ما ذكرته وزارة الدفاع الأمريكية.