عروض متنوعة في الدورة 46 لمهرجان المنستير الدولي

برمجت هيئة مهرجان المنستير الدولي في دورته 46 مجموعة من العروض المتنوعة راوحت بين المسرح والسينما والموسيقى والباليه، سيحتضنها معلم الرباط الأثري من 17 جويلية إلى 20 أوت 2017، عدا ثلاثة عروض ستقام بالملعب البلدي مصطفى بن جنات هي عرض الفنان المغربي حاتم عمور والسوري ناصيف زيتون والفنانة التونسية يسرى محنوش.
ويستهلّ العمل الموسيقي “يا مازري حل البيبان” للفنان المازري بالحاج علي وبقيادة عماد مسعود سلسلة عروض المهرجان يوم 17 جويلية بمعلم الرباط الأثري.
يسرى محنوش في الاختتام
وتختتم الفنانة يسرى محنوش هذه الدورة يوم 20 أوت بالملعب البلدي مصطفى بن جنات. وسيتابع رواد المهرجان، بالإضافة إلى عرضي الافتتاح والاختتام، 7 عروض لأنماط موسيقية مختلفة، تجمع بين الإنشاد الصوفي والراب والمالوف وغيرها ستؤمنها أصوات تونسية.
وهذه العروض هي “زازا شو” للفنانة زازا (19 جويلية) وزياد غرسة (21 جويلية) و”الزيارة” لسامي اللجمي (27 جويلية)، تليها يوم 29 جويلية سهرة مغني الراب كلاي بي بي جي.
ويلتقي الجمهور يوم 9 أوت بالفنان مكرم الأنصاري في عرض يحمل عنوان “دندنة” بمشاركة الفنانة محرزية الطويل، ثم يتجدد الموعد مع فن الراب يوم 15 أوت في سهرة يحييها مغني الراب بلطي.
ويسهر الجمهور يوم 16 أوت مع فرقة الشباب للموسيقى العربية بالمنستير بمشاركة كل من محمود فريح من تونس وعبد الله المريش من سوريا ومراد الفرقاني من الجزائر.
أعمال مسرحية
وفي ما يتعلّق بالاعمال المسرحية المبرمجة خلال الدورة الحالية، سيتابع أحباء الفن الرابع عرضا للممثل لطفي العبدلي وذلك يوم 31 جويلية، تليه في السهرة الموالية عرض مسرحية “ملا عيلة” نص وإخراج صادق حلواس وأداء نعيمة الجاني وأميمة بن حفصية وبسام الحمراوي وفيصل الحضيري.
ويقدم الكوميدي كريم الغربي يوم 8 أوت عرضا بعنوان “ماهوش موجود”.
وبرمجت الهيئة المديرة لهذه التظاهرة الصيفية 6 عروض دولية هي البالي الروسي (18 جويلية) وعرض بالي من صربيا (20 جويلية) وسهرة عالمية للألعاب السحرية مع نجوم عالمية (25 جويلية) وعرض الفنان السوري نور مهنا (13 أوت).
ويحتضن الملعب البلدي مصطفى بن جنات عرض الفنان المغربي حاتم عمور يوم 6 أوت وكذلك الفنان السوري ناصيف زيتون يوم 11 أوت.
سهرة سينمائية
وتّمت برمجة سهرة سينمائية واحدة من خلال عرض فيلم “قراصنة الكراييب” يوم 24 جويلية، بالإضافة إلى عرض مخصّص للأطفال يحمل عنوان “جو صغار” لنصر الدين دغمان وذلك يوم 14 أوت.
عروض مدعومة
وأفاد مدير مهرجان المنستير الدولي يافت بن حميدة، في ندوة صحفية انتظمت اليوم بالمنستير، أن إدارة المهرجان خصّصت 400 اشتراك بسعر 70 دينار يشمل جميع العروض باستثناء عرض “الزيارة” لسامي اللجمي.
وأكّد أنّ الهيئة المديرة لبّت رغبة الجمهور في متابعة مجموعة من العروض التي طالب ببرمجتها منذ سنوات على غرار نور مهنا.
وبيّن أن وزارة الشؤون الثقافية مكنت المهرجان من ثلاثة عروض مدعومة وهي البالي الروسي والبالي الصربي وعرض زياد غرسة، فيما ستتكفل المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بالمنستير بدعم عرض الافتتاح وعرض آخر. واعتبر بن حميدة أنّ برمجة الدورة الحالية تعدّ أكثر ثراءً وتنوعا، مقدّرا أن ستستقطب 10 عروض جمهورا عريضا.
وسجلت الموازنة المالية للمهرجان خلال الدورة الماضية عجزا ماليا بقيمة 30 ألف دينار، حسب بن حميدة، الذي أشار إلى أنّ وزارة الشؤون الثقافية وعدتهم بالترفيع في منحة الدعم خلال هذه الدورة.
وفي تصريحه لمراسل “الجوهرة أف أم” أكد يافت بن حميدة أن برمجة المهرجان الدولي تمت من طرف هيئة ولم تكن برمجة أشخاص، مؤكدا على دعم وزارة الثقافة ووالي المنستير.
وقال إن الهيئة حاولت ان تكون التذاكر في متناول الجمهور وخاصة عرض الفنان نور مهنى الذي سيكون بسعر معقول جدا وفي متناول الجميع.