النظر في قضية الهجوم الإرهابي على متحف باردو

نظرت الدائرة الجناحية المختصة في قضايا الإرهاب بالمحكمة الابتدائية بتونس، اليوم الثلاثاء، في قضية الهجوم الإرهابي الذي إستهدف المتحف الوطني بباردو يوم 18 مارس 2015 ، وقررت حجز القضية للتفاوض والبت في مطالب الإفراج التي قدمها محامو المتهمين.

وستنظر هيئة المحكمة كذلك في طلبات الدفاع المتعلقة بالمسايرة بين ملفي قضيتي الهجوم الإرهابي على المتحف الوطني بباردو، وعلى نزل “إمبريال مرحبا” في سوسة الذي جد في 26 جوان 2015 ، نظرا لوجود ترابط بينهما، وتعيين موعد للجلسة القادمة، وفق ما صرح به أحد أعضاء لسان الدفاع.

وسجلت جلسة اليوم، التي حضرها جميع المتهمين الموجودين بحالة إيقاف (22 موقوفا)، قيام ممثلي القائمين بالحق الشخصي (الضحايا)، بتقديم مطالب إعلام نيابة عن عائلات الضحايا. وكان الحادث الإرهابي الذي جدّ بالمتحف الوطني بباردو يوم 18 مارس 2015 ، قد أسفر عن مقتل 21 سائحا ( 4 إيطاليين و4 فرنسيين و3 يابانيين و3 بولنديين وكولومبييْن اثنين وإسبانييْن إثنين و3 سياح من كل من بريطانيا وروسيا وبلجيكيا)، وإستشهاد الأمني أيمن مرجان، إلى جانب القضاء على الإرهابييْن الإثنين منفذيْ العملية.