الصحبي بن فرج: تعطّل أم تعطيل لجنة التحقيق في تسفير الشباب؟

قال النائب عن كتلة الحرّة بمجلس نواب الشعب الصحبي بن فرج اليوم الاثنين 10 جويلية 2017 ان عمل لجنة التحقيق في تسفير الشباب الى بؤر التّوتر معطّل الى حدّ الان.

وتساءل بن فرج في تصريح لموزاييك عن اسباب تعطّل عمل اللجنة ما اذا كانت على علاقة بمحدودية الامكانيات ام انّ ذلك تمّ بشكل متعمّد قصد تعطيل اللجنة خاصة وان مكتب المجلس تراخى في اتمام اجراءات ارسال رسالة نصية الى السلطات السورية للانطلاق في العمل صلب اللجنة للكشف عن عمليات التسفير الى سوريا وغيرها من بؤر التّوتّر.

الجدير بالذكر ان لجنة التحقيق في عمليات تسفير الشباب الى بؤر التوتّر تم تشكيلها من جانفي 2017، وقد شهدت عدة تعطيلات اهمها اقالة رئيستها ليلى الشتاوي التي اكّدت في اكثر من مناسبة ان قرار اقالتها تم اتّخاذه بطريقة ممنهجة لمنعها من مواصلة عملها خاصة وانها شرعت في كشف عدد من الملفات الخطيرة ابرزها تورّط جمعيات خيرية في عمليات التسفير.

كما كشفت اللجنة منذ حوالي 3 اشهر عن دخول عدد من الدعاة الى تونس خلال حكم الترويكا ومن بينهم مفتي داعش الذي قدم الى تونس اواخر سنة 2011 وقام بحلقات دمغجة للشباب بمختلف الولايات .