النمسا تمنع دخول وزير الاقتصاد التركي وتلغي فعالية كانت مقررة في ذكرى محاولة الانقلاب

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية النمساوية توماس شنول الاثنين إن بلاده منعت وزير الاقتصاد التركي نهاد زيبكجي من دخول أراضيها لحضور فعالية في ذكرى مرور عام على محاولة الانقلاب التي شهدتها تركيا. وأضاف المتحدث أن الفعالية كانت كبيرة جدا وتشكل خطرا على النظام العام والأمن في النمسا.

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية النمساوية  توماس شنول في تصريحات بثت اليوم الاثنين إن النمسا منعت نهاد زيبكجي وزير الاقتصاد التركي من دخول البلاد لحضور فعالية في ذكرى مرور عام على محاولة الانقلاب في تركيا.

وقال المتحدث لمحطة (أو.أر.إف) الإذاعية “بوسعي أن أؤكد أن وزير الخارجية النمساوي سيباستيان كورتس منع في حقيقة الأمر وزير الاقتصاد التركي من دخول البلاد”. وقال المتحدث باسم الوزارة إن الوزير التركي “منع من الدخول لأن هذه الزيارة لم تكن مبرمجة في إطار التبادل الثنائي، بل مرتبطة بظهوره العام في حدث في ذكرى محاولة الانقلاب”. وأضاف أن مشاركة زيبكجي كانت ستشكل “خطرا على النظام العام”.

وجاء هذا القرار بعد خطوة مماثلة اتخذتها هولندا التي قالت يوم الجمعة إن نائب رئيس الوزراء التركي طغرل توركيش ليس محل ترحيب في زيارة لحضور احتفال بين المغتربين الأتراك للاحتفال بهذه الذكرى.

فرانس 24/ رويترز/ أ ف ب