إجلاء اكثر من ألفي مهاجر من مخيم في باريس

أخلت شرطة باريس، اليوم الجمعة ، مخيمات عشوائية في المدينة من أكثر من ألفي مهاجر ، وذلك قبل تقديم الحكومة لـ”خطة المهاجرين” بأيام قليلة.

وقال فرنسوا رافييه الأمين العام لدائرة إيل-دو-فرانس إن عملية الاجلاء شملت “2500 شخص على الاقل” سيتم إيواؤهم في قاعات رياضية “يتواجد فيها حوالي مائة متطوع”.

وقامت الشرطة بإجلاء المهاجرين الذين يعيشون أوضاعا مزرية وذلك بنقلهم إلى مركز إغاثة أقيم في شهر نوفمبر الماضي، في منطقة طبورت دولا شابيل”، وبدأت عملية الإجلاء بعد الساعة الرابعة صباحا، حيث تم تخصيص 60 حافلة لنقل المهاجرين.

وأفاد بيان مشترك لمديرية الشرطة وسلطات المدينة، بأنه يمنح للمهاجرين حل إقامة مؤقتة، مشددا على أن هذه التجمعات “غير الشرعية” للمهاجرين تشكل “مخاطرا كبيرة على الأمن والصحة سواء على ساكني المخيم أو المواطنين على حد سواء”.