مصادر طبية: النظام السوري يستهدف حي جوبر الدمشقي بـ “غاز الكلور”

أعلنت مصادر طبية محلية أن قوات النظام السوري استهدفت اليوم الخميس بـ “غاز الكلور” السام حي جوبر الخاصع لسيطرة المعارضة في العاصمة دمشق.

وبحسب بيان صادر عن المركز الطبي في جوبر، فإن 10 أشخاص تعرضوا لإصابات بسبب الغاز، وجرى نقلهم إلى المركز.

وعلى صعيد متصل، قال يوسف البستاني عضو التنسيقية المحلية في الغوطة الشرقية بالعاصمة، إن “قوات الأسد تشن باستمرار هجمات بغاز الكلور على مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة في جوبر والغوطة”.

وأضاف أن “قوات النظام تشن هجمات على مناطق خفض التوتر أيضا، ولم تلتزم بالوثيقة التي تم التوقيع عليها، وأتوقع عدم التزامها”.

وأشار البستاني إلى أن وضع المصابين إثر الهجوم بغاز الكلور مستقر، مؤكدا أن النظام السوري يستهدف باستمرار مدينة دوما بريف العاصمة.

والسبت الماضي، أعلنت المعارضة السورية إصابة 30 من مقاتليها بحالات اختناق، إثر قصف شنه النظام السوري بغازات سامة على أطراف بلدة عين ترما شرق العاصمة دمشق.

وكانت الدول الضامنة (تركيا وروسيا وإيران) اتفقت في اجتماعات “أستانة 4″، يوم 4 مايو / أيار الماضي على إقامة “مناطق خفض التوتر”، يتم بموجبها نشر وحدات من قوات الدول الثلاث لحفظ الأمن في مناطق محددة بسوريا.

وبدأ سريان الاتفاق في السادس من الشهر نفسه، ويشمل أربع مناطق هي: محافظة إدلب وأجزاء من محافظة حلب وأجزاء من ريف اللاذقية (شمال غرب)، وحماة (وسط)، وريف حمص الشمالي (وسط)، وريف دمشق، ودرعا (جنوب).