كوريا الشمالية: لن نتخلى عن أسلحتنا النووية وسنواصل التجارب الصاروخية

أعلنت كوريا الشمالية أنها لن تتخلى عن أسلحتها النووية وستواصل القيام بتجارب صاروخية، بعد يوم واحد من إطلاقها صاروخا بالستيا جديدا نحو بحر اليابان.

ونشر التلفزيون الرسمي لكوريا الشمالية اليوم الأربعاء، تقريرا قال إنه لزعيم البلاد “كيم جونغ أون” أثناء مشاهدته التجربة الصاروخية الأخيرة.

ويظهر في التقرير التلفزيوني تصفيق كيم وهو واقف أمام أجهزة حاسوب بين جنرالات ومسؤولين في مكان مفتوح.

وخلال إطلاق الصاروخ تظهر على وجه كيم ابتسامة عريضة، متعهدا بـ “ألا يتخلى أبدا عن الأسلحة النووية والاستمرار بإرسال طرود هدايا كبيرة وصغيرة إلى اليانكيز (الأمريكيين) تتشكل من التجارب النووية والصواريخ”.

وأطلقت كوريا الشمالية صباح أمس الثلاثاء، صاروخا بالستيا جديدا نحو بحر اليابان بعد أيام من عقد قمة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة.

وقال بيان صادر عن أكاديمية العلوم الدفاعية في كوريا الشمالية نقلته وكالة الأنباء الرسمية، إن بيونغ يانغ نجحت في إطلاق صاروخ بالستي عابر للقارات يسمى “هواسونغ 14”.

وأضاف البيان أن الصاروخ وصل إلى ارتفاع ألفين و802 كم، وقطع مسافة 933 كم، بمدة 39 دقيقة قبل أن يسقط في البحر.

وجاءت التجربة بعد مرور شهر واحد على إطلاق بيونغ يانغ صواريخ كروز مضادة للسفن في 8 يونيو / حزيران الماضي، وتعد هذه المرة العاشرة التي تطلق كوريا الشمالية فيها صاروخا بالستيا العام الجاري.

وأدانت عدة دول التجربة الصاروخية الجديدة لبيونغ يانغ، بينها تركيا والولايات المتحدة وبريطانيا وكندا.

وأعلنت الممثلية الأمريكية الدائمة في الأمم المتحدة أن مجلس الأمن سيجتمع اليوم الأربعاء لمناقسة التجربة.