بدء اجتماع دول الحصار في القاهرة لبحث الأزمة الخليجية

بدأ في القاهرة، اليوم الأربعاء، اجتماع وزراء خارجية دول الحصار الأربعة؛ لإعلان موقفها تجاه الأزمة الخليجية.

وقالت وسائل إعلام محلية، إن “وزراء خارجية مصر والسعودية والإمارات والبحرين بدأوا في قصر التحرير (وسط القاهرة) الاجتماع الرباعي، لبحث تطورات الأزمة مع قطر”.

ووفق وكالة الانباء المصرية الرسمية فإن “الاجتماع مغلق وسوف يواصل الوزراء مباحثاتهم على غداء عمل كما سيعقدون مؤتمرا صحفيا في الساعة الثانية والنصف ظهرا (12.30 ت.غ)”.

والأحد الماضي، قالت وزارة الخارجية المصرية إن “الاجتماع يأتي فى إطار تنسيق المواقف والتشاور بين الدول الأربعة، بشأن الخطوات المستقبلية للتعامل مع قطر، وتبادل الرؤى والتقييم بشأن الاتصالات الدولية والإقليمية القائمة فى هذا الشأن”.

وبدأت الأزمة الخليجية في 5 يونيو/حزيران الماضي، حين قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، وفرضت الثلاث الأولى عليها حصاراً برياً وجوياً، لاتهامها بـ”دعم الإرهاب”، وهو ما نفته الأخيرة.

وقدمت الدول الأربعة مساء 22 يونيو/ حزيران الماضي إلى قطر، عبر الكويت، قائمة تضم 13 مطلبًا لإعادة العلاقات مع الدوحة، بينها إغلاق قناة “الجزيرة”، وأمهلتها 10 أيام لتنفيذها.

وهي المطالب التي اعتبرت الدوحة أنها “ليست واقعية ولا متوازنة وغير منطقية وغير قابلة للتنفيذ”، ومع انتهاء المهلة الأولى منتصف ليل الأحد الماضي، طلبت الكويت مهلة 48 ساعة إضافية وافقت عليها الدول الأربعة انتهت منتصف ليل أمس الثلاثاء.

وبالتزامن مع توقيت انتهاء المهلة، أعلنت القاهرة عن استضافتها للقاء جمع رؤساء مخابرات الدول الأربعة المقاطعة لقطر، مساء الثلاثاء، دون تفاصيل.