الجزائر : مقتل 63 إرهابيا وإيقاف 22 آخرين

تمكنت قوات الجيش الوطني الشعبي خلال السداسي الأول لسنة 2017 من القضاء على 63 إرهابيا وإيقاف 22 آخرين، فيما سلّم 10 إرهابيين آخرين أنفسهم، حسب ما أفادت به الحصيلة العملياتية للجيش الخاصة بالفترة المذكورة.

وتشير الحصيلة إلى العثور على جثت 5 إرهابيين وإيقاف 100 عنصر دعم للجماعات الإرهابية و4 تجار أسلحة خلال نفس الفترة مع كشف وتدمير 241 مخبأ للإرهابيين والأسلحة.

وتم أيضا استرجاع كمية معتبرة من الأسلحة والذخيرة منها 167 كلاشنيكوف ومدفعين SPG9 و3 قاذفات صاروخية RPG7 و3 قاذفات صاروخية RPG2 و4 رشاشات ثقيلة ديكتاريوف و12 بندقية رشاشة FMPK و46 بندقية صيد و3 بنادق تقليدية و26 بندقية سيمونوف و15 بندقية تكرارية و15 مسدسا آليا و94 مقذو و23542 طلقة من مختلف العيارات.

كما تم كشف وتدمير 3 ورشات لصناعة المتفجرات والقنابل و11,4 قنطار من المواد الكيمياوية التي تستعمل في صناعة المتفجرات وأكثر من قنطار من البارود مع ضبط 2 كلغ من المتفجرات و150 لترا من حمض النتريك.

وتمكنت قوات الجيش الوطني الشعبي أيضا خلال نفس الفترة من كشف وتدمير 272 قنبلة تقليدية الصنع و121 لغما تقليدي الصنع و12 مدفعا تقليدي الصنع.

أما في مجال مكافحة المخدرات، فقد تم إيقاف 251 تاجر مخدرات والقضاء على 4 آخرين مع ضبط أكثر من 28 طن من الكيف المعالج و263343 قرص مهلوس وأكثر من 3 كلغ من الكوكايين.

نفس الوحدات تمكنت كذلك في نفس الفترة من إيقاف 908 مهربين و5449 مهاجر غير شرعي مع إحباط تهريب 552225 لترا من الوقود وضبط أكثر من 1000 طن من المواد الغذائية مع استرجاع 400 مولد كهربائي و323 مطرقة ضغط.

وأفضت هذه العمليات إلى استرجاع 267 أجهزة كشف عن المعادن وضبط 474 عربة من مختلف الأصناف و274820 وحدة من الألعاب النارية و37 نظارة ميدان.

وعلى صعيد آخر، تمكنت ذات الوحدات من إنقاذ 32 شخصا من الغرق في عرض البحر وانتشال جثّتين.