دائرة المحاسبات : الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي صرف ادوية بقيمة 11 مليار لأشخاص متوفين

رصدت دائرة المحاسبات العديد من التجاوزات بمصحتي الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي (العمران والخضراء).
و تسبب التعهد بمرضى لا يمتلكون الحق في العلاج في تحمل مصحتي الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي (العمران والخضراء) مصاريف دون وجه حق بمبلغ ناهز 640 ألف دينار خلال الفترة 2010-2015، وفق التقرير السنوي الثلاثين الذي قدمته دائرة المحاسبات، خلال ندوة صحفية عقدت الخميس بتونس.
وتتكفل مصحتا الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي بعدد من المرضى (29 بالمائة بمصحة العمران و26 بالمائة بمصحة الخضراء) باستعمال معرّفات مضمونين اجتماعيين غير موجودة بسجلات الصندوق علاوة على صرف 183 مليون دينار لفائدة أدويتهم بين 2010 و2015.
كما بلغت قيمة صرف أدوية باستعمال معرفات مضمونين اجتماعيين متوفين قرابة 11.3 مليون دينار.
وأدى تأمين فحوصات تكميلية دون الخضوع إلى فحص طبّي سابق بالمراكز المذكورة إلى تحمّل مصاريف علاج دون وجه حق بقيمة 235 ألف دينار خلال نفس الفترة. وتم إلغاء حوالي 26403 فحصا مع صرف أدوية بقيمة 389 ألف دينار بعنوانها
وسجل تقرير دائرة المحاسبات الثلاثين ضعفا في إجراءات تنفيذ الوصفات الطبية مما أدى إلى ارتفاع مخاطر صرف الأدوية بطرق غير مشروعة اتّصلت أساسا بعدم تسجيل المرضى (18مليون دينار) وبعدم مباشرة الأطباء (244 ألف دينار) وبتكفل مزدوج (55 ألف دينار) وبأدوية متعارضة (136 ألف دينار.)
ولاحظت الدائرة اجراء انتدابات مباشرة خلافا للصيغ القانونية والترتيبية بمصحتي العمران والخضراء..