دوز : تواصل غلق صمّامي ضخ النفط ببولحبال لليوم الثاني

يواصل معتصمو دوز لليوم الثاني على التوالي إغلاق صمامي أنبوب نقل النفط بمنطقة بولحبال (على بعد أكثر من 100 كلم جنوبي المدينة) ليتوقّف ضخ النفط من ولاية قبلي في اتجاه مصفاة الصخيرة بصفاقس.

وأكّد الناطق الرسمي باسم تنسيقية اعتصام العرقوب بدوز فاخر العجمني في تصريح لـ”الشارع المغاربي” اليوم الاربعاء 28 جوان 2017 أن المعتصمين يتمسّكون بمطالبهم المتمثّلة أساسا في توفير مواطن شغل وتحقيق التنمية كما يتمسّكون بمواصلة تحرّكهم رغم ارتفاع درجات الحرارة.

وأضاف العجمني أنّ المعتصمين اتخذوا هذه الخطوة التصعيدية (إغلاق صمّامي ضخ النفط ببولحبال) بسبب تجاهل السلط المعنية مطالبهم اضافة الى عدم تحوّل وفد وزاري الى دوز للتحاور معهم.

وأشار الى أن المعتصمين سيصعّدون تحركاتهم خلال الأيام القادمة في صورة عدم الاستجابة لمطالبهم.