فتح تحقيق حول إلغاء رحلة باخرة “قرطاج” باتجاه جنوة

تمّ خلال جلسة عمل جمعت أمس الثلاثاء ممثلي إدارة الشركة التونسية للملاحة ووزارة النقل والطرف النقابي الإذن للسلطة البحرية بفتح تحقيق حول إلغاء شركة الملاحة رحلة باخرة “قرطاج” نحو جنوة.

وسيتمّ خلال التحقيق، حسب بلاغ لوزارة النقل، الاستماع إلى كافة الأطراف المعنية دون استثناء بالاعتماد على القوانين والتراتيب الجاري بها العمل والخاصة بالأعوان البحريين على أن يتم تقديم نتائج هذا التحقيق في غضون 48 ساعة واتخاذ القرارات الإدارية والتأديبية اللازمة.

كما تم خلال جلسة أمس الاتفاق على للإبحار الفوري لرحلة الباخرة “قرطاج” التي كانت مقرّرة ليوم أمس الثلاثاء.

وكانت وزارة النقل قد تعهّدت باتخاذ الإجراءات اللازمة والضرورية للرد على إلغاء رحلة باخرة قرطاج باتجاه جنوة انطلاقا من ميناء حلق الوادي يوم الأحد الماضي بسبب خلاف بين ربان الباخرة وأعوان الفندقة، فيما أكّدت الشركة التونسية للملاحة الإثنين الماضي أنها تعمل على تأمين عودة التونسيين بالخارج بعد إلغاء الرحلة المذكورة.