حرق سيارة أمنية في مواجهات ببئر الحفي : وفاة الملازم أوّل مجدي الحجلاوي

توفي، عشية اليوم السبت، الملازم أول مجدي الحجلاوي في مستشفى الحروق البليغة ببن عروس بتونس العاصمة متأثرا بحروقه، حسب ما أكده لشمس آ ف آم الناطق الرسمي لوزارة الداخلية ياسر مصباح.

وللإشارة فقد عاد ظهر امس الجمعة 23 جوان 2017 وزير الدّاخليّة الهادي مجدوب الملازم أوّل مجدي الحجلاوي التّابع لمنطقة الأمن الوطني بسيدي بوزيد والذي كان قد تعرّض إلى حروق من الدّرجة الثّالثة وتمّ نقله إلى مركز الإصابات والحروق البليغة ببن عروس ووضعه تحت العناية المركزة.
واطّلع الوزير على الوضع الصّحي للمتضرّر وتحدّث مع عائلته.

وكان المتضرّر رفقة عدد من زملائه أثناء مباشرتهم لعملهم حين تعرّضوا بمعتمديّة بئر الحفي من ولاية سيدي بوزيد إلى الرّشق بالزّجاجات الحارقة “مولوتوف” ممّا انجرّ عنه إصابة ثلاثة آخرين من زملائه بحروق متفاوتة الخطورة وجرح عونين آخرين بالإضافة إلى حرق سيارة إدارية أمنية موضوعة على ذمة مركز الأمن الوطني ببئر الحفي.

وجاء ذلك على إثر الخلاف الذي نشب أول أمس الخميس 22 جوان 2017 بالسوق الأسبوعية بمعتمدية بئر الحفي بين عدد من متساكني المنطقة، والذي نتج عنه وفاة شاب بعد طعنه بسكين مستوى الظهر من قبل شاب آخر.