الناصر: هذا ما تتطلّبه معالجة مشكل البطالة

استقبل محمد الناصر رئيس مجلس نواب الشعب ظهر اليوم الثلاثاء بقصر باردو غاى رايدر Guy RYDER المدير العام لمنظمة العمل الدولية.
وأطلع رئيس المجلس الضيف على خصوصيات عمل المؤسسة البرلمانية وأولوياته وخاصة فيما يتعلّق بتركيز الهيئات والمؤسسات التي نص عيها دستور تونس الجديد، مشيرا بالخصوص إلى الأهمية التي تكتسيها هيئة التنمية المستديمة التي سيكون لها دور استشاري بخصوص مشاريع القوانين المتعلقة بالمسائل الاقتصادية والاجتماعية والبيئية وفى مخططات التنمية.كما ابرز حرص المجلس على أن تضطلع المؤسسة البرلمانية بدورها الرقابي، مؤكّدا إسهامها في دعم مسار الانتقالي الذي حقق عديد النجاحات رغم التحديات الاجتماعية والاقتصادية والأمنية، وفق ما جاء في بلاغ صادر عن رئاسة مجلس النواب.
وابرز رئيس المجلس من جهة ما يكتسيه موضوع التشغيل من أهمية، والمجهودات المبذولة لمعالجة هذا المعضلة التي تعد من اكبر التحديات باعتبار تأثيراتها على الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية.

وأشار إلى ما تتطلّبه معالجة مشكل البطالة من حوار متواصل ومن تعبئة وطنية ومشاركة فاعلة من كل الأطراف الاجتماعية والسياسية والمجتمع المدني، بما يمكّن من ضبط برامج وسياسات لتوفير مواطن الشغل وخاصة لحاملي الشهادات العليا.
من جهته أكّد غاى رايدر المدير العام لمنظمة العمل الدولية متابعته لمسيرة التنمية في تونس ولتطور المسار الانتقالي رغم ما يعترضه من عراقيل وصعوبات وفي مقدّمتها مشكلة البطالة ، وأكّد الأهمية التي يكتسيها الحوار الوطني حول التشغيل في تونس في رسم الاستراتجيات والأهداف الكفيلة بمعالجة ظاهرة البطالة.
وأبرز من جهة أخرى استعداد منظمة العمل الدولة مواصلة دعمها لتونس ومساندة مجهوداتها الرامية إلى مقاومة البطالة