مصنع “سيف” يغلق أبوابه بسبب أحداث عنف

إثر أحداث العنف التي شهدها مصنع مخابر “سيف” خلال هذا الاسبوع، فقد تم اتّخاذ اجراءات تاديبيّة في حقّ عدد من العمال المتسبّبين في ذلك.

وافادت الادارة العامة لمخابر “سيف” في بلاغ لها اليوم الجمعة 23 جوان 2017 انها اضطرت الى غلق المصنع بسبب خطورة هذه الأحداث التي اكّدتها محاضر معاينة عدل منفذ وتسجيلات كاميرات المراقب.

واوضحت ان احداث العنف المذكورة تمثلت في اقتحام المؤسسة والإعتداء بالعنف المادي على أعوان الحراسة، مما اضطرهم لإخلاء مواقع العمل، اضافة الى احتجاز أعضاء الإدارة العامة للشركة الذين لم يتمكنوا من مغادرة المؤسسة إلا تحت حماية أعوان الحرس الوطني.

كما تم ايضا منع أغلبية العمال من الإلتحاق بمواقع عملهم، وشل كل نشاطات المصنع الصناعية منها والادارية.