بعد تداول فيديو يظهر اعتداء أمني وامرأة على مواطن، الداخلية تتحرك

تداولت يوم أمس الاثنين 28 مارس 2016 صفحات التواصل الاجتماعي شريط فيديو يتضمن اعتداء لفظي على رجل من قِبل امرأة بمساعدة عدد من أعوان الأمن في منطقة ابن سينا الكبارية.

وقد ظهر أعوان الأمن في الفيديو مرتدين لباسا مدنيا، كما أنّ الفيديو بيّن الاعتداء اللفضي و البدني الذي تعرض له الرجل من قِبل عون أمن.

و وفق رواية شهاد عيان، فإنّ عون الأمن قال للرجل “تعفس عليك وكان عجبك وماتتلكمش”، مشيرين إلى أنّ الأمني اتصل بمركز الأمن فحلّ زملائه وأجبروا الرجل على الصعود في السيارة بعد ما انهالوا عليه بالضرب، وفق شهادة متساكني الجهة.

وفي هذا الخصوص، قال رئيس فرقة الشرطة العدلية بجبل الجلود، في تصريح “للصباح” أنّ الحادثة جّدت، عشية يوم الاثنين بالقرب من مركز الامن بجبل الجلود، مبيّنا أنّ أحد المترجلين اعتدى لفظيا على امراة كانت على متن سيارتها.

وأضاف رئيس فرقة الشرطة العدلية أنّ أعوان الأمن لم يعتدوا على الرجل و أنّهم تعاملو معه وفق ما يقتضيه القانون، مشيرا إلى أنّه تمّ تحرير محضر في شأنه وايقافه بمركز الايواء ببوشوشة.

ومن جهة أخرى وفي ذات السياق٬ أوضّح مكتب الاعلام بوزارة الداخلية أنّه بعد مشاهدة الفيديو تمّ فتح بحث تحقيقي في الحادثة، مؤكدين أنّ التحريات ستثبت ما حصل فعلا ليتحمل كل شخص مسؤولية أفعاله.

وأشارمكتب الاعلام بالداخلية إلى أنّ الوزارة تؤكد على ضرورة الالتزام بتطبيق مقتضيات المراجع القانونية والادارية في مجال حقوق الانسان والحريات الفردية والعامة.