وزير ألماني يحذر من موجة لجوء ضخمة من إفريقيا !

0
1

حذر وزير التنمية الألماني غيرد مولر من موجة لجوء ضخمة قد تصل إلى مائة مليون شخص من إفريقيا نحو الشمال ، في حال عدم الحد من ارتفاع درجة حرارة الأرض دون أقل من درجتين المسببة للاحتباس الحراري.

واعتبر الوزير الألماني في حوار لصحيفة (بيلد أم سونتاغ) الألمانية في عددها اليوم الأحد ، أن الوضع في أفريقيا بشكل خاص سيكون حاسما بالنسبة لمستقبل العالم مشيرا إلى أن في القارة السمراء يتزايد عدد السكان سنويا بمليون نسمة، وهؤلاء الناس يتعين أن يجدوا وبشكل عاجل آفاق إقتصادية في بلدانهم.

وقال الوزير « إذا استمر الوضع كما هو عليه الحال الآن، فلن تكون هناك أية فرص أخرى لأشخاص كثيرين من أنحاء عديدة بالقارة الأفريقية، سوى القدوم إلينا « ، داعيا إلى وضع « خطة مارشال » لتحقيق إستثمارات كبيرة في أفريقيا.
جدير بالإشارة إلى أن الوضع في أفريقيا سيكون ولأول مرة في صلب أجندة قمة مجموعة العشرين للدول الصناعية الكبرى والناشئة التي تترأسها المانيا هذه السنة، والتي ستلتئم يومي 7 و8 جويلية المقبل في هامبورغ.
وكانت الحكومة الألمانية قد رعت يومي 12 و13 يونيو الجاري في برلين قمة بين مجموعة العشرين وأفريقيا في إطار مبادرة الشراكة الجديدة بين الطرفين، إذ أعلنت خلالها برلين عن تخصيص 300 مليون أورو إضافية لمساعدة الدول الأفريقية التي ترغب في إدخال إصلاحات، خاصة تشجيع القطاع الخاص وبرامج مكافحة الفساد وجذب الإستثمارات.
ومن شأن إلتزام أكبر من مجموعة العشرين مساعدة القارة الأفريقية على التغلب على النزاعات وموجات الهجرة والفقر.