ليلى حداد : طبيبة تأذن بإخراج مريض و تسلمه للشرطة رغم وضعه الصحي الحرج

كشفت المحامية ليلى حداد في تدوينة على صفحتها الرسمية « الفايسبوك » عن تفاصيل حادثة غريبة وقعت لشاب تونسي وفي ما يلي نص التدوينة.

« شاب تونسي تعرض لحادث مرور تبين أنه مفتش عنه في احدى قضايا الحق العام تم نقله لمستشفى شارل نيكول حيث أقيم هناك للقيام بعمليات جراحية واليوم السبت وبهذا الوضع الكارثي الذي يعانيه أذنت الطبيبة بإخراجه من المستشفى وتقديمه لمنطقة الأمن بالمروج، وقد تفاجأ الأعوان بالحالة الحرجة التي تم تقديم الشاب عليها ورفضوا قبوله وإيقافه، وبقي ملقى خارج المنطقة فجميع الامنيين في تعزيز بالملعلب الرياضي برادس، ووكيل الجمهورية ببن عروس يؤكد على ضرورة ارجاعه للمستشفى تحت حراسة الحرس الوطني ».

وواصلت حداد : « طبيبة تاذن بإخراج مريض في آخر اسبوع دون مراعاتها لحالته الصحية اي إنسانية فيها؟ مهما كان الجرم الذي اقترفه يظل من حقه أن يعالج الى حين مثوله للشفاء ثم يمثل أمام القضاء بحالة صحية تخول له الدفاع عن نفسه.. »