المالكي يدعو القوى السياسية العراقية الى حسم موقفها

جدد رئيس ائتلاف دولة القانون في العراق نوري المالكي، الثلاثاء، موقفه الداعم للإصلاح الشامل والجذري، محذرا أن الوقت “بدأ ينفذ”، فيما دعا القوى السياسية إلى حسم موقفها بشكل واضح.

وبحسب “السومرية نيوز”، قال المالكي في معرض رده على اسئلة الصحفيين الموجهة اليه عبر نافذة التواصل مع وسائل الاعلام الخاصة، بشأن النقاش الدائر بين القوى السياسية حول التغيير الوزاري وموقفه منها، إنه يجدد موقفه “الداعم للإصلاح الشامل والجذري، بعيدا عن المحاصصة بما يحفظ حقوق جميع مكونات الشعب العراقي”.

وأكد المالكي أن “الجدل الدائر بين القوى السياسية نحو التغيير الجزئي اصبح غير مجد ولا يلبي طموح الشعب العراقي”، محذرا ان “الوقت بدأ ينفد”.

ودعا المالكي “القوى السياسية إلى حسم موقفها بشكل واضح”.

وكان رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري أعلن خلال جلسة أمس الإثنين، 28 آذار 2016، عن اتفاق الكتل السياسية على تحديد يوم الخميس المقبل كآخر موعد لتقديم الكابينة الوزارية الجديدة، وأكد أن البرلمان سيشرع في استجواب رئيس الحكومة الأسبوع المقبل في حال انتهاء المدة من دون تقديم الكابينة الوزارية.