فقدان 7 من طاقم مدمرة أمريكية بعد اصطدامها بسفينة شحن فلبينية قبالة السواحل اليابانية

أعلنت البحرية الأمريكية عن سقوط عدد من الجرحى في حادث اصطدام وقع فجر السبت قبالة السواحل اليابانية بين المدمرة الأمريكية “يو أس أس فيتزجيرالد” وسفينة شحن فلبينية. وفي وقت لاحق، ذكرت وكالة الأنباء اليابانية “كيودو” أن 7 من أفراد طاقم المدمرة اعتبروا في عداد المفقودين.

قالت وكالة الأنباء اليابانية “كيودو” إن سبعة من أفراد طاقم المدمرة الأمريكية “يو أس أس فيتزجيرالد” اعتبروا في عداد المفقودين بعد اصطدامها فجر السبت بسفينة شحن فلبينية قبالة السواحل اليابانية.

وجاء في تصريح للأسطول السابع في البحرية الأمريكية أن الحادث أسفر عن سقوط جرحى لم يحدد عددهم، وأن المدمرة فيتزجيرالد اصطدمت بالسفينة “أيه سي أكس كريستال” قرابة الساعة 02:30 بالتوقيت المحلي (الجمعة 17:30 ت غ) أثناء وجودها على بعد 56 ميلا بحريا جنوب غرب مدينة يوكوسوكا اليابانية.

وهرع خفر السواحل اليابانية إلى مكان الحادث، بحسب تغريدة نشرها الأسطول السابع التابع لأسطول المحيط الهادئ على حسابه على تويتر.

وقال أسطول المحيط الهادئ إنه لم يعرف “حجم الإصابات في صفوف أفراد الطاقم”، مؤكدا أنه تم فتح تحقيق في الحادث.

وبحسب البحرية الأمريكية فإن مروحية يابانية ساهمت في إخلاء جندي جريح، ما يؤشر إلى أن جروحه خطرة لدرجة تستدعي نقله على وجه السرعة إلى اليابسة.

وأضافت أن “الاصطدام أسفر عن ضرر لحق بـ”يو أس أس فيتزجيرالد “في ميمنتها فوق خط الماء وتحته. وأدى الاصطدام  لتدفق بعض الماء” إلى داخل المدمرة.

فرانس24/أ ف ب