غارات على ريف حماة ونازحون من تدمر يصلون أعزاز

تعرضت مناطق في ريف حماة الشمالي لقصف جوي من قبل الطيران الحربي السوري، بينما دارت اشتباكات على الأرض بين مقاتلين معارضين والقوات الحكومية حسبما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الثلاثاء.

وقال المرصد إن القصف تركز على محيط حاجز الحماميات وأماكن أخرى بريف حماة الشمالي.

واندلعت مواجهات متزامنة بين مقاتلين معارضين وقوات النظام والمسلحين الموالين لها في محيط منطقة الحاجز، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

من جهة أخرى، أغارت طائرات حربية يعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي على أماكن في منطقة أبو قلقل التي يسيطر عليها تنظيم داعش، وهي قريبة من منطقة سد تشرين ومناطق في الطريق الواصل بين منبج وجرابلس ومنطقة السعدية بريف حلب الشمالي الشرقي. ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

إلى ذلك، وردت أنباء بوصول عائلات نازحة من منطقة تدمر وريف حمص الشرقي والجنوبي الشرقي، إلى منطقة أعزاز بريف حلب الشمالي، بحسب المرصد.

وفي القامشلي، قال نشطاء أكراد إن قذيفة أطلقت من الأراضي التركية على حي الزيتونة. ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، بينما لم يعلق الجانب التركي على هذه الأنباء.