تونس ثاني دولة في العالم تحدث منصة للتعليم عن بعد في المادة الانتخابية

احداث منصة للتعليم عن بعد في المادة الانتخابية، واستكمال دليل التسجيل وادراجه اليوم السبت في الموقع الالكتروني للهيئة العليا المستقلة للانتخابات الى جانب تحيين سجل الناخبين تلك ابرز انشطة الهيئة الانتخابية خلال هذه الفترة وفق ما افاد به عضو الهيئة الانتخابية نبيل بفون.

واضاف اليوم السبت في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء ان تونس هي الدولة الثانية في العالم بعد كندا التي احدثت منصة التعليم عن بعد في المادة الانتخابية، مشيرا الى ان هذه المنصة والمتمثلة في تطبيقة اعلامية متطورة ستساهم الى جانب التكوين الحضوري في تعليم كل المتعاونين مع الهيئة عن بعد من ضمنهم 2250 عون تسجيل وتحسيس وقرابة 2000 عون مراقبة و 50 الف عون مكتب اقتراع.

وكشف في سياق متصل انه سيتم فتح جزء من هذه المنصة للعموم للتعلم عن بعد بداية من الاسبوع القادم، لافتا الى استكمال الهيئة الانتخابية لتكوين 27 عون من كبار مكونيها الموزعين على 27 دائرة انتخابية.

ومن جهة اخرى وفي ما يتعلق بدليل عمليات التسجيل الذي استكملت الهيئة اخر لمساته امس الجمعة في انتظار ادراجه في موقعها الالكتروني اليوم ليكون مفتوحا للعموم، اوضح بفون ان هذا الدليل سيمكن مكونات المجتمع المدني ذات الصلة بالعملية الانتخابية من تيسير دورهم في تكوين ملاحظيهم الذين يعدون بالالاف.

وبخصوص تحيين سجل الناخبين افاد عضو الهيئة ان العمل يتركز خلال هذه الفترة على شطب الوفايات المسجلة منذ 2014 الى اليوم والبالغ عددها 547 الف حالة الى جانب شطب اسماء المحجر عليهم اما لجنون مطبق او لصدور عقوبات تكميلية ضدهم (الفصل 5 من المجلة الجزائية).

وختم بفون بالاشارة الى عقد الهيئة لسلسلة من الاجتماعات التنسيقية مع عدد من الاطراف المعنية بالمسار الانتخابي على غرار مكونات المجتمع المدني وممثلي وسائل الاعلام والاحزاب السياسية.