ترامب : قمة الرياض بداية نهاية الإرهاب

وجه الرئيس الأميركي دونالد ترمب الشكر للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز وكل الدول التي شاركت في القمة العربية الإسلامية الأميركية. معربًا عن أمله في أن تكون هذه القمة التاريخية بداية نهاية تمويل الإرهاب، و بداية نهاية الإرهاب.
وأكد ترامب أنه حان الوقت لدعوة قطر لأن توقف تمويل الإرهاب والأيديولوجية المتطرفة، وأنه لا يوجد دولة متحضرة تتسامح مع الإرهاب والعنف أو السماح لهذه الأيديولوجية الشريرة بأن تنتشر.

وقال في مؤتمر صحفي مشترك الجمعة في البيت الأبيض مع رئيس وزراء رومانيا: لقد خاطبت قمة بحضور أكثر من 50 زعيمًا عربيًّا وإسلاميًّا وهو اجتماع فريد في تاريخ الأمم حيث اتفقت قوى رئيسة في المنطقة على وقف دعم الإرهاب سواء كان هذا الدعم ماليًا أو عسكريًا أو معنويًا.

وأضاف الرئيس الأميركي قائلاً: إن قطر تاريخيًا هي ممولة للإرهاب وعلى أعلى المستويات. وعلى ضوء هذا المؤتمر، فقد تحدث إليّ عدد من الدول عن مواجهة قطر بسبب سلوكها، ولذلك كان يجب علينا أن نصل إلى قرار: هل نمضي قدمًا في مواجهة قطر عبر الطريق السهل، أم في النهاية يجب علينا أن نسلك الطريق الصعب ولكن بإجراءات ضرورية.

وأوضح أنه يجب على قطر إيقاف تمويلها للإرهاب، مؤكدا أنه قرّر مع وزير الخارجية ريكس تيليرسون والجنرالات والعسكريين بأن الوقت قد حان لدعوة قطر بأن توقف التمويل ويجب عليهم أن يوقفوا هذا التمويل، وتمويل الأيديولوجية المتطرفة.

ودعا دول العالم إلى الوقف الفوري لدعم الإرهاب وتعليم الآخرين القتل وملء العقول بالكراهية وعدم التسامح.

وقال: “لن أسمي دولاً أخرى ولكننا لم ننتهِ من حل المشكلة وسنحل هذه المشكلة فلا يوجد لدي أي خيار آخر. وهذه هي أولوياتي الكبيرة لأنه من أوائل واجباتي كرئيس هي الحفاظ على أمن مواطني بلدي، وهزيمة داعش وغيرها من المنظمات الإرهابية هو أمر شددت عليه خلال حملتي الانتخابية وحتى وصلت للرئاسة”.

وتابع قائلًا، من أجل القيام بهذا الأمر، فيجب وقف التمويل، ووقف تعليم الكراهية ووقف القتل. وبالنسبة لقطر، فإننا ندعوها ودولاً أخرى في المنطقة لأن تفعل المزيد وبشكل سريع.