إقرار قانون يمهد لتنازل إمبراطور اليابان عن العرش

أقر البرلمان الياباني اليوم الجمعة قانونا يسمح للإمبراطور أكيهيتو بالتنازل عن العرش، في تطور يمهد الطريق لتعيين إمبراطور جديد خلال ثلاث سنوات.

وقال رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي عقب التصويت إن “انتقال العرش الإمبراطوري بشكل مستقر هو مسألة بالغة الأهمية، وستواصل الحكومة النقاش بالنظر إلى هذا القانون”.

ونص القانون على أنّ تخلي أكيهيتو (83 عاما) عن العرش يجب أن يكون خلال ثلاث سنوات، على أن تحدد الحكومة الموعد.

وكان الإمبراطور عبر في مقطع فيديو نشره في أوت الماضي عن رغبته في التخلي عن منصبه بسبب كبر سنه، وكذلك بسبب المشاكل الصحية التي عانى منها في السنوات القليلة الماضية.

ووفق تقارير، فإن الحكومة قد تحدد ديسمبر 2018 لتسليم عرش الإمبراطورية لولي العهد ناروهيتو (57 عاما)، وهو أكبر أبناء أكيهيتو.

وسيكون أكيهيتو أول إمبراطور لليابان يتنازل عن العرش منذ نحو مئتي عام، وكان سبقه في ذلك الإمبراطور كوكاكو الذي تنازل عن العرش في 1837.

ويذكر أن هذا القانون أُعد خصيصا للإمبراطور الحالي، ولن يمتد أثره إلى أي إمبراطور قادم للبلاد.