البحيري للتونسيين : “لا تخذلوا يوسف الشاهد مثلما خذلتمونا”

تحدث رئيس كتلة حركة النهضة بمجلس نواب الشعب نور الدين البحيري عن قرار إرساء هيئة عليا دائمة بين حركتي النهضة والنداء، قائلا إن ذلك يتنزل في إطار دعم العمل الحكومي ومصلحته وضمان فاعلية أكبر في البرلمان.

وأوضح البحيري في تصريح لموزاييك اف ام أن الهيئة العليا الدائمة تهدف إلى تقوية العلاقات بين الكتلتين وتفعيل دور مجلس نواب الشعب في قضايا مهمة منها الإعداد للانتخابات البلدية في موعدها ودعم مجهود الحكومة ومساندتها متابعا بالقول “على الكتل تحمل مسؤوليتها للنجاح في مواضيع تجمعنا منها مكافحة الإرهاب وظاهرة الفساد.. وأريد أن أقول لأحزاب ونواب المعارضة أننا معهم في مقاومة الفساد والإرهاب فرجاء لا تخذلونا مثلما خذلتمونا في السابق..”
هذا وشدد البحيري على أهمية إقناع جميع النواب وخاصة نواب المعارضة بضرورة التعالي عن الحسابات والخلافات بهدف توجيه رسالة للتونسيين مفادها أن المجلس قادر أن يكون إيجابيا وأن يفي بوعوده مضيفا “أقول للتونسيين والمعارضة لا تخذلوا يوسف الشاهد مثلما خذلتمونا..” حسب تعبيره.
كما اعتبر البحيري أنّ الفساد هو معركة وطنية وليس معركة الشاهد فقط ، متابعا “نحن ملتزمون بمكافحة الفساد في إطار القانون وسنوفر الترسانة القانونية والتشريعية اللازمة في الأيام القليلة القادمة حتى تقوم الحكومة بدورها في مكافحة الفساد” .
وخاطب البحيري الحكومة قائلا “لا تترددي ما دامت على حق نحن معها ومعها حزام سياسي قوي فلا تخافي ولا ترددي..”
ويذكر أن حركتي النهضة ونداء تونس أعلنتا في بيان مشترك إرساء هيئة عليا دائمة بين الحزبين والكتلتين تعقد جلساتها مرة كل شهر من أجل دعم التنسيق بين كل الأطراف الموقعة على وثيقة قرطاج والمشاركة في حكومة الوحدة الوطنية وتجديد التزام الحزبين بدعم المجهودات المبذولة في الحرب على الفساد.