تعرض لسوء المعاملة : ترحيل طفل تونسي عالق في اسطنبول

تولت مصالح حماية الطفولة بتونس، بتكليف من مكتب المندوب العام لحماية الطفولة وبتنسيق مع القنصلية العامة لتونس بإسطنبول، تسليم طفل من مواليد 16 فيفري 2006 إلى عائلته بتونس، وذلك بعد ترحيله من اسطنبول حيث تم إيداعه بمقتضى قرار قضائي بمركز لرعاية الطفولة اثر تعرضه لسوء المعاملة والاهمال طوال فترة اقامته مع والدته بتركيا.

وبناء على رغبة الطفل في الإقامة مع جدّيه للأب بتونس، وتحت إشراف  قاضي الأسرة مرجع النظر الترابي، تولى مندوب حماية الطفولة القيام بالأبحاث اللازمة ومعاينة مقر إقامة الجدين للأب و تبيّن وجود استعداد من طرفهما لاحتضانه وتوفّر ظروف ملائمة لحضانته وحمايته، بالإضافة إلى أنه سيتم التعهد بالطفل من قبل مصالح حماية الطفولة التابعة للوزارة.

وكانت  نزيهة العبيدي، وزيرة المرأة والأسرة والطفولة، قد أذنت مباشرة بعد مشاركتها في فعاليات القمة الدولية الثانية حول “المرأة والعدالة” التي احتضنتها اسطنبول في نوفمبر 2016، بالإسراع في القيام بالإجراءات الضرورية والتنسيق مع القنصلية العامة لتونس بإسطنبول لتأمين ترحيل هذا الطفل وضمان الظروف الملائمة لحسن رعايته وإقامته إثر عودته لتونس.