الأزمة الخلجية : بعد فشل الكويت..ماكرون يدخل على الخط

اتصل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون هاتفيا بأمير دولة قطر  تميم بن حمد آل ثاني ليستعرض  المستجدات والمساعي الدولية لحل الأزمة الخليجية.

وأبدى ماكرون استعداد فرنسا للقيام بدور الوساطة، مؤكدا على أهمية حل الأزمة من خلال الحوار بين أطرافها من أجل الحفاظ على الاستقرار في المنطقة حسب ما أكده موقع قناة الجزيرة.
وكان ماكرون أعرب -خلال اتصاله الأول- عن تأييد باريس لكل المبادرات الداعية إلى تهدئة التوتر الذي نشب بين قطر وجيرانها، بعدما قررت السعودية والإمارات والبحرين واليمن ومصر قطع علاقاتها الدبلوماسية مع الدوحة.
وقال مسؤول بمكتب ماكرون إن الرئيس أكد في اتصاله بتميم أن فرنسا منفتحة على الحوار مع كل الأطراف المعنية، وإنه أجرى اتصالا منفصلا بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشأن الأزمة الخليجية.

و يشار الى ان  أمير دولة الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح العاصمة القطرية الدوحة قد التقى بأمير دولة قطر تميم بن حمد آل ثاني،ليطلعه على مساعيه لحل الأزمة بين قطر وكل من السعودية والإمارات والبحرين من أجل عودة العلاقات الى طبيعتها ووحدة صف دول مجلس التعاون الخليجي.

و يشار الى أن عدد من الدول العربية أعلنت عن قطعها لعلاقتها مع قطر .